الكويت - عمان

الإمارات اليوم

الكويت - عمان

تغطية مباشرة لمباراة الكويت وعمان ضمن "خليجي 22"

  • علي الحبسي أمل العمانيين
    يعول العمانيون كثيراً على حارسهم المحترف في انكلترا علي الحبسي ليحمي عرين منتخبهم ويقوده الى نصف نهائي "خليجي 22" بالرياض.
    وعاد الحبسي للوقوف بين الخشبات الثلاث في دورات كأس الخليج بعد ان غاب عن النسختين الاخيرتين في البحرين واليمن، وكان عاملا بارزا في احراز منتخب بلاده لقبه الخليجي الوحيد على ارضه عام 2009 الذي اختير افضل حارس فيها على غرار دورات 2003 و2004 و2007.
    واهتزت شباك الحبسي مرة واحدة في "خليجي 22" كانت امام العراق في الجولة الثانية (1-1).
    تعليق ()
  • علي الحبسي أمل العمانيين
    شق الحبسي طريقه نحو العالمية ونحو أقوى الدوريات بجهد وتعب وصبر، ويلعب حاليا في فريق برايتون معارا من ويغان.
    ولد الحبسي في  ديسمبر 1981 في ولاية المضيبي التي لعب في حاراتها ، وقاده شغفه بالمستديرة الى ان يصبح نجما كبيرا، فبدأ مع مضيبي في الدرجة الثانية ومن بعدها انتقل للنصر العماني وأحرز معه كأس السلطان قابوس ليفتح صفحة الاحتراف العالمي مع لين النرويجي حيث شارك معه في 49 مباراة وقاده للمركز الثالث ونهائي الكأس المحلية اختير كأفضل حارس في الدوري النروجي في موسم 2004-2005.
    تألقه في ذلك الموسم حمله في 2006 الى بولتون الإنكليزي لكنه لم يشارك معه سوى في 18 مباراة، فضاق عليه مقعد البدلاء الا انه لم يستسلم فصبر حتى انتقل الى ويغان اتلتيك في 2010 على سبيل الإعارة لموسم واحد ليعوض غياب حارسه كريس كيركلاند المصاب فتفجرت مواهبه وتألق في صفوفه ليبقى معه أساسيا موسما آخر، لكنه اعير مؤخرا الى برايتون.
     
    تعليق ()
  • بدر المطوع ... العلامة الفارقة
    اثبت بدر المطوع نفسه نجما مطلقا في سماء كرة القدم الكويتية خلال السنوات الماضية، ولا شك في انه يحلم بقيادة منتخب بلاده الى النقطة الاعلى من منصة التتويج في بطولة كأس الخليج الثانية والعشرين المقررة في الرياض.
    وشهدت المباراة الثانية للكويت امام الامارات بطلة "خليجي 21" على موهبة هذا اللاعب الذي كان وراء تحويل النتيجة من صفر-2 الى 2-2، اولى حين رفع كرة على رأس المهاجم يوسف ناصر الذي سجل الهدف الاول، ثم حين سار بالكرة بعرض الملعب برغم رقابة اربعة لاعبين ثم اطلق صاروخا انفجر في اقصى الزاوية اليسرى لمرمى الحارس علي خصيف.
    ولد "بدران" في 10 يناير 1985 وارتبط بنادي القادسية العريق منذ نعومة اظافره، بيد ان موهبته الفريدة قادته لخوض تجربتين احترافيتين في ناديي قطر القطري (2007) والنصر السعودي (2011) فضلا عن فترتين تجريبيتين مع ملقة الاسباني ونوتنغهام فوريست الانكليزي.
    بلغ ذروة تألقه عندما جرى ترشيحه للفوز بجائزة افضل لاعب اسيوي عام 2006 بيد انه حل في المركز الثاني خلف القطري خلفان ابراهيم وامام السعودي محمد الشلهوب.
    تعليق ()
  • بدر المطوع ... العلامة الفارقة
    استدعي الى صفوف "الازرق" للمرة الاولى وهو في الثامنة عشرة، وخاض غمار اول بطولة كأس خليج عام 2003 في الكويت حين فشل فريقه في التألق فحل في المركز السادس بين سبعة منتخبات واكتفى المطوع بتسجيل هدف واحد.
    شارك في نسخة عام 2004 من البطولة التي انهاها منتخب بلاده رابعا واحرز خلالها هدفين، ونسخة عام 2007 حين خرج وفريقه من الدور الاول وترك بصمة عابرة بإحرازه هدفين ايضا.
    وفي كأس الخليج 2009، ودع والفريق من الدور نصف النهائي اثر الخسارة امام السعودية صفر-1، وساهم بعدها بسنة في تتويج منتخب بلاده باللقب في اليمن اثر الفوز في النهائي على السعودية بهدف وليد علي.
    وفي نسخة 2013 في البحرين، حلت الكويت في المركز الثالث وسجل المطوع هدفين.
    تعليق ()
  •  اللقاءات السابقة بين الكويت وعمان
    في ما يلي سجل اللقاءات السابقة بين منتخبي الكويت وعمان في دورات كأس الخليج لكرة القدم (بدأت عمان مشاركاتها في الدورة الثالثة):

    - الدورة الثالثة (الكويت 1974): فازت الكويت 5-صفر
    - الدورة الرابعة (قطر 1976): فازت الكويت 8-صفر
    - الدورة الخامسة (العراق 1979): فازت الكويت 2-صفر
    - الدورة السادسة (الامارات 1982): فازت الكويت 2-صفر
    - الدورة السابعة (عمان 1984): تعادلتا صفر-صفر
    - الدورة الثامنة (البحرين 1986): فازت الكويت 2-صفر
    - الدورة التاسعة (السعودية 1988): فازت الكويت 2-صفر
    - الدورة العاشرة (الكويت 1990): تعادلتا 1-1

    تعليق ()
  •  اللقاءات السابقة بين الكويت وعمان
    في ما يلي سجل اللقاءات السابقة بين منتخبي الكويت وعمان في دورات كأس الخليج لكرة القدم (بدأت عمان مشاركاتها في الدورة الثالثة):

    - الدورة الحادية عشرة (قطر 1992): فازت الكويت 2-1
    - الدورة الثانية عشرة (الامارات 1994): تعادلتا صفر-صفر
    - الدورة الثالثة عشرة (عمان 1996): فازت الكويت 2-1
    - الدورة الرابعة عشرة (البحرين 1998): فازت الكويت 5-صفر
    - الدورة الخامسة عشرة (السعودية 2002): فازت عمان 3-1
    - الدورة السادسة عشرة (الكويت 2003): تعادلتا صفر-صفر
    - الدورة السابعة عشرة (قطر 2004): لم تلتقيا
    - الدورة الثامنة عشرة (الامارات 2007): فازت عمان 2-1
    - الدورة التاسعة عشرة (عمان 2009): تعادلتا صفر-صفر
    - الدورة العشرون (اليمن 2010): لم تلتقيا
    - الدورة الحادية والعشرون (البحرين 2013): لم تلتقيا

    تعليق ()
  • الكويت-عمان
    دخل منتخب الكويت دائرة الترشيحات للقب الخليجي بقوة بعد اقتناصه ثلاث نقاط من العراق ثم تحويل تأخره بهدفين امام الامارات الى تعادل بطريقة رائعة، حيث يخوض مباراته مع نظيره العماني وفي رصيده اربع نقاط.
    ويحتاج "الازرق" الكويتي الذي يهوى دورات كأس الخليج وله فيها صولات وجولات قادته على مر الاجيال الى عشرة القاب (رقم قياسي)، الى التعادل فقط لبلوغ نصف النهائي، وسيضمن تأهله ايضا حتى في حال خسارته وانتهاء المباراة الثانية بين الامارات والعراق بالتعادل.
    اما منتخب عمان، فلا بديل له سوى الفوز لضمان تأهله دون انتظار نتيجة المباراة الثانية.

    تعليق ()
  • تختتم اليوم منافسات الدور الأول من الجموعة الثانية من دورة كأس الخليج العربي 22 حيث يلتقي المنتخب الكويتي المنتخب العماني.
    ويحتل منتخب الكويت المركز الأول بأربع نقاط بينما يحتل منتخب عمان المركز الثالث بنقطتين ، وفيما يحتاج الكويت لنقطة لضمان التأهل فإن المنتخب العماني يحتاج الفوز لضمان صريح للتأهل.
    ويشهد تاريخ مواجهات الفريقين في بطولات كأس الخليج تفوق كاسح للكويت حيث حيث التقيا في (16) مباراة في تاريخ دورات كأس الخليج كان الفوز للكويت (9) مباريات بينما فاز عمان مرتين فقط وحل التعادل في خمس مناسبات ،وفيما سجل المنتخب الكويتي (33) فإن المنتخب العماني سجل (8) أهداف .
    تعليق ()
  • تشكيلة المنتخبين

    تعليق ()
  • الجمهور العماني خارج ملعب المباراة

    تعليق ()
  • ‏جرى تعديل قبل قليل في التشكيل الكويتي حيث شهد دخول المهاجم يوسف ناصر بدلاً لـ طلال العامر بعد الشكوك حول مشاركته
    تعليق ()
  • ملعب الأمير فيصل بن فهد قبل ساعة من المباراة

    تعليق ()
  • لاعبو عمان يستعدون للإحماء

    تعليق ()
  • مشجع عماني ينتظر انطلاق المباراة

    تعليق ()
  • عمان تتقدم بهدف من تسجيل عبد العزيز المقبالي
    تعليق ()
  • هدف عماني ثاني قبل نهاية الشوط الاول
    تعليق ()
  • سعيد سالم يضيف الهدف الثالث ويقرب فريقه من الدور نصف النهائي
    تعليق ()
  • عمان تضيف الهدفين الثاني والثالث عن طريق سعيد سالم الزريقي في الشوط الثاني
    تعليق ()
  • عمان تسجل الهدف الرابع بعد خروج خاطئ من الحارس الكويتي
    تعليق ()
  • هدف عماني خامس من اللاعب عبد العزيز المقبالي
    تعليق ()
  • ‏لوغوين (عمان): نتمنى المواصلة في احراز الأهداف والفريق قدم مباراة جيدة أمام الإمارات والعراق واليوم قدم مباراة كبيرة
    تعليق ()
  • ‏الشيخ طلال الفهد: قد يكون الإعلان عن حكم المباراة والتاريخ الموجود بينه وبين اللاعبين أحد أسباب فقدان التركيز.
    تعليق ()
  • أبوظبي الرياضية: 5 آلاف ريال لكل لاعب في المنتخب العماني بعد فوزه على الكويت بـ"خليجي 22"
    تعليق ()
  • عبر الفرنسي (بول لوجوين) مدرب منتخب عمان عن سعادته الغامرة بالفوز بنتيجة كبيرة على نظيره المنتخب الكويتي، وقال (لوجوين) في المؤتمر الصحفي الذي يتبع المباراة " كان هدفنا قبل المباراة هو تحقيق التأهل فقط ولم أتوقع الفوز بهذه النتيجة الكبيرة ولكن بكل تأكيد ان متغيرات المباراة وما يحدث داخل ارضية الميدان وتوفيق مهاجمينا هو من جلب هذا نتيجة المباراة والمنتخب الكويتي كان جيداً داخل الميدان وكان لاعبيه
    متماسكين في جميع الخطوط ,وانا أكن كل التقدير والاحترام لمدرب المنتخب الكويتي فييرا والى لاعبيه ولكن اليوم هو يوم المنتخب العماني" .
    تعليق ()
  • فوزنا هو خطوة للطريق القادم الصعب ولكن الان علينا ان نكون هادئين ويجب ان نحافظ على عملنا وعلى هدوئنا واقدم الشكر الجزيل للاتحاد العماني على توفير ما طلبه الجهاز الفني وقد كان هناك صعوبات في توفيرها في البداية ".
    تعليق ()

  • من جهته عبر مدرب منتخب الكويت البرازيلي فييرا عن حزنة الشديد وقال " لا توجد كلمات تعبر عن الخسارة فهي خسارة مؤلمة وقاسية ولم نظهر بمظهر مشرف للكرة الكويتية ونعتذر للجمهور الكويتي وللجميع في دولة الكويت ". وأكد فييرا أن عمان تستحق الفوز وقال " عمان تستحق ونهنئها على هذا المستوى والثلاث الاهداف الاولى كان وقتها قصير جدا وفقدنا التركيز وبعد
    الهدف الثالث والرابع انتهت المباراة كلياً .
    وأضاف فييرا " علينا ان نتحمل مسئولية الخسارة والاعداد كان قصير بالنسبة لنا ولم يكن سيء ولكن نحن اليوم لم نلعب جيداً ولا احمل النتيجة للاعبين .
    وما حدث خارج الملعب لم يؤثر علينا لأنها ببساطة خارج الملعب وانا مهمتي الجهاز الفني ولم يؤثر علينا استبعاد طلال المحطب ونستحق الخسارة " .
    تعليق ()

  • أكد مهاجم المنتخب العماني سعيد الرزيقي (الشلهوب) في تصريح خاص للموقع الرسمي لبطولة كاس الخليج ، ان شعوره لا يوصف بعد ان تحول من لاعب أحتياطي الى لا��ب يخطف نجومية الجولة من خلال تسجيل اول هاتريك في البطولة ، وبين الرزيقي بان النجومية لاتهمه بقدر ما كان همهم الاكبر كلاعبين هو تحقيق الانتصار في اهم المواجهات وهو ماتحقق بتظافر جهود جميع اللاعبين ، وعن طموحاتهم في البطولة ووعدهم للجماهير العمانية قال الرزيقي (الاهم هو تاهلنا للمربع الذهبي وسنسعى للمواصلة باذن الله الى النهائي اما جماهيرنا فنعدهم بتقديم كل مالدينا خلال المباراة القادمة لنسعدهم بالوصول الى النهائي ) وعن النتيجة التاريخية قال الرزيقي بانهم لم يكونوا يتوقعوا تسجيل تلك النتيجة ولكن لكل مباراة ظروفها وهو ما استطاعوا استغلاله .
    تعليق ()

  • من جهته أمتنع لاعبي المنتخب الكويتي عن التصريح للاعلام ، بينما بارك رئيس اللجنة الفنية في اتحاد كرة القدم الكويتي نواف جديد العنزي في تصريح خاص للموقع الرسمي للبطولة ، للمنتخبين العماني والاماراتي على التاهل وقال العنزي ( ابارك للمتاهلين واقول هاردلك لاخواني الجماهير الكويتية وان شاء الله يكون القادم افضل ) وعن أستقبال الشباك الكويتية لنتيجة تاريخية ، فقد بين جديد بان استقبال الفريق لهدفين في وقت قصير قد ساهم في فقدان اللاعبين للتركيز وكانت الامال بالتعويض الا ان الهدف الثالث في وقت مبكر ساهم فيما حدث .
    تعليق ()
  • الشيخ طلال الفهد: لا يوجد شيء اسمه خسارة كبيرة أو صغيرة لأنه في نهاية الأمر عمان وتأهلت وأخذت 3 نقاط وأقصتنا.
    تعليق ()
  • الشيخ طلال الفهد: قرارات الحكم لم تكن مؤثرة باستثناء واحد أو اثنين مع احتمال وجود تسلل في أحد أهداف عمان.
    تعليق ()
  • الشيخ طلال الفهد: قد يكون الإعلان عن حكم المباراة والتاريخ الموجود بينه وبين اللاعبين أحد أسباب فقدان التركيز
    تعليق ()
  • الشيخ طلال الفهد: منتخب الكويت لعب نصف ساعة وبعدها فقد التركيز
    تعليق ()
  • لوغوين (عمان): أنا سعيد جداً بالفوز على الكويت وأشكر اللاعبين على أدائهم الرائع وأشكر اتحاد الكرة على توفيره كل متطلباتنا نتمنى المواصلة في احراز الأهداف والفريق قدم مباراة جيدة أمام الإمارات والعراق واليوم قدم مباراة كبيرة.
    تعليق ()
  • علي الحبسي (عمان): مبروك للسلطان قابوس هذا الفوز لأنه وقف معنا وقفة كبيرة وسنلعب لأجله ، لعبنا كورة وأدينا مستوى كبير.قدمنا كل ما لدينا وتوجنا أداءنا الرائع بفوز مميز ، الثقة باللاعبين مطلب وجاهزين لنصف النهائي
    تعليق ()
  • شبابنا قدموا مباراة كبيرة وترجموا أدائهم الطيب بأهداف وفوز عريض ، أكيد منتخب الكويت يبقى كبير سعداء جداً بهذا الفوز العريض ونهديه لجلالة السلطان قابوس وللشعب العماني الكبيرشبابنا دخلوا أجواء البطولة شيئاً فشيئاً والبطولة لا تزال في الملعب وسنحضر للغد لنصف النهائي
    تعليق ()
  • الصحف الكويتية تنعى "الازرق"
    صحت الكويت مفجوعة على انقاض الهزيمة النكراء التي تكبدها منتخبها الاول لكرة القدم امام نظيره العماني صفر-5 امس، في الجولة الثالثة الاخيرة من منافسات المجموعة الثانية للدور الاول من "خليجي 22" المقام في الرياض حتى 26 نوفمبر الجاري، ما افضى الى خروجه من البطولة المحببة الى قلبه والتي يحمل فيها الرقم القياسي لجهة عدد مرات التتويج (10 القاب).
    وفور نهاية اللقاء، شهدت مواقع التواصل الاجتماعي زحمة اراء صب معظمها في خانة دعوة الاتحاد المحلي للعبة الى الرحيل، واتجه معظم مقدمي البرامج الرياضية على القنوات المحلية الى اقتفاء الاثر نفسه، لكن هذه المرة بصورة مباشرة اكثر اذ عمد البعض الى تسمية الشيخ طلال الفهد بالاسم ودعوته الى ترك رئاسة الاتحاد لغيره.
    تعليق ()
  • الصحف الكويتية تنعى "الازرق"
    اضطر حارس المرمى والقائد نواف الخالدي إلى الادلاء بتصريح عبر مدونته الخاصة على موقع "انستغرام" للتواصل الاجتماعي هاجم فيها من اتهمه بالتقاعس والتظاهر بالاصابة للخروج من الملعب قبل نهاية المباراة امام عمان.
    صحيفة "الوطن" خصصت حيزا مهما لهزيمة "الازرق" على صفحتها الاولى واعتمدت صورة لمساعد ندا متحسرا تحت عنوان "خسارة ثقيلة للازرق وخروج من البطولة".
    وفي الصفحات الرياضية الداخلية، كتبت نقلا عن فييرا: "أنا من يتحمل الخسارة". اما العنوان البارز فكان "تمسخرنا".
    "الراي" ايضا افردت صورة كبيرة لندا المتحسر وعنوان: "خروج مهين للأزرق".
    وجاء في احد اخبارها المصاحبة للحدث ان النائب البرلماني نبيل الفضل سيدعو الى جلسة خاصة لمناقشة الوضع الرياضي المزري.
    جريدة "الجريدة" من جانبها اتخذت من الخسارة عنوانا لصفحتها الاولى تحت عنوان "خروج مهين للكويت".
    اما "الانباء" فاكتفت بعبارة "فضحتونا" للتعبير عن وطأة الخسارة الكبيرة".
    تعليق ()
مزود من قبل ScribbleLive Content Marketing Software Platform